كيف أربي أطفالي في تعليم سليم؟ التعليم هو عملية هيكلة كاملة وصياغة متكاملة للأفراد، حيث يتم إعدادهم وإعدادهم من بداية المرحلة، وإعداد كامل لجميع جوانب الحياة التي يحتاجها الأفراد، والإيمان، والجسدية، والعقلية، والأخلاقية، والنفسية، الاجتماعية وكذلك الجنسية وغيرها من المجالات التي ينخرط فيها الأفراد، لأن التربية لا تقتصر على الجسد فقط، ولا لتعليم الطفل بعض الآداب والأخلاق، بل هي نظام أوسع وأشمل من ذلك.، ولا يقتصر الأمر على الأطفال، بل يشمل أيضًا كل بداية لمرحلة حديثة أو عمل حديث، لذلك يجب أن تكون كل مرحلة مبنية على أسس سليمة لتستمر، وهذا هو مفهوم التعليم العام.

قواعد التربية السليمة

  • البيئة الجيدة: تعمل الأسرة على توفير بيئة مناسبة للطفل، وتثني عليه وتصححه وتحفزه وتحترمه، وتندد بفعلته القبيحة حتى لا يتكرر، وتعمل جاهدة على تنمية شخصيته وعقليته وكافة احتياجاته.
  • اللطف والليونة: يميل الأطفال دائمًا إلى المعاملة اللطيفة ويفضلون التعامل مع من يحسن إليهم ويساعدهم ويهتم بهم ويتعامل معهم بحكمة وصبر وهدوء بعيدًا عن الصراخ والتوبيخ والغضب، لذلك من واجب المربين دائمًا إعطاء الأطفال كل الاهتمام، وكل موقف وكل شيء على حق، لذا فاللعب بالتأكيد لديه الوقت، والوقت للتأديب والتوجيه، والوقت للدراسة، بحيث يحب الأطفال واحترام والديهم سوف تحفزهم على الطاعة.
  • الرقابة: يجب على الآباء دائمًا توخي الحذر بشأن سلوك أطفالهم، والتعرف على أصدقائهم الذين يقضون وقتًا طويلاً معهم خارج المنزل، ودعوتهم إلى المنزل والتعرف عليهم عن كثب، ولكن دون التجسس عليهم ودون إخطار الأطفال من الرقابة وإظهارها إلى جانب الخوف من الحب.
  • العقوبة: تستخدم العقوبة في حالة الأخطاء التي لا يمكن التغاضي عنها، ولكن في نفس الوقت يجب على المربين استخدامها بحكمة وحزم وبطريقة صحيحة.
  • الدعاء: من المستحب جداً للوالدين الدعاء إلى الله تعالى، ليكون أولادهم صالحين ومهتدين وتربيتين صحيحين ينفعهم وينفعون المجتمع.
قد يعجبك:  كيف اخلي شعري ناعم وطويل

كيف تتكاثر بشكل صحيح

  • مشاركة الوالدين في تربية أبنائهم، وبعضها له تأثير كبير في تكوين شخصية الطفل، والانسجام والتفاهم الأسري.
  • خير مثال: قدوة لأنها من ضرورات التربية السليمة للأطفال. يحتاج الإنسان إليها في كل مرحلة من مراحل حياته، ويرجع ذلك إلى طبيعة الإنسان ككائن اجتماعي يتفاعل مع مجتمعه ويتأثر به. لذلك فإن أفضل طريقة لتربية وتربية الجيل الصحيح السليم هو ترسيخ المبادئ الصحيحة في نفس الأطفال منذ الطفولة من خلال القدوة الصالحة والحب للآخرين.
  • العادات: يجب على الوالدين غرس العادات الحميدة والصفات الفاضلة في روح الطفل، من خلال المناقشة والإرشاد التدريجي، لأنه يصعب على الطفل بعد أن يكبر تغيير تلك العادات التي اكتسبها منذ الصغر.
  • الجهاد الذاتي: من أهم الصفات التي يجب غرسها في روح الطفل ليتعلم أنه لا يمكن الحصول على كل ما يريده في نفس الوقت، ومن الممكن جدًا أن يرغب الأطفال في أشياء غير صحيحة، ومن أهم خطوات تدريب الطفل أن يجتهد لنفسه في العبادات كالصلاة والصيام والزكاة ونحو ذلك. لذلك يجب على الآباء أن يعلّموا أولادهم عن الإخلاص والجهاد ونية كل الأعمال لله تعالى.
قد يعجبك:  كيفية حساب ايام التبويض للحمل بولد